الكتاني يسجل تخوفه من التمهيد لتعطيل صلاة التراويح والعيدين للسنة الثالثة على التوالي

08 يناير 2022 17:48

هوية بريس – متابعة

سجل الشيخ الحسن الكتاني تخوفه من أن تكون القرارات الأخيرة التي أمرت بها مذكرة إحدى مندوبيات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية عن الإجراءات الاحترازية للصلاة في المساجد، تمهيدا لتعطيل صلاة التراويح والعيدين للسنة الثالثة على التوالي.

وهو “ما ستكون عاقبته وخيمة على دين أهل بلادنا” حسب رئيس رابطة علماء المغرب العربي.

وجاء في نص التدوينة التي نشرها الدكتور الحسن الكتاني في حسابه على فيسبوك:

“هذه القرارات التي لا زالت تقصد بيوت الله في غياب تام للعلماء، أخشى ما أخشاه أن تحول بيوت الله ملعبا للأهواء. وأخشى ما أخشاه هو التمهيد لتعطيل صلاة التراويح والعيدين للسنة الثالثة على التوالي مما ستكون عاقبته وخيمة على دين أهل بلادنا.
فالله الله يا مسلمون في بيوت الله”.

وكانت المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بإقليم مديونة، أصدرت مذكرة جاء فيها أنه “على إثر الارتفاع الحاصل في عدد الإصابات بفيروس كورونا وتنفيذا للإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار هذا الوباء، فإن المندوبية تهيب بكم على السهر على تفعيل التدابير الوقائية وذلك من خلال ما يلي:

– إعادة تحديد مواقع الصلاة للمصلين، لاحترام مسافة الأمان بينهم؛

– تذكير المصلين قبل كل صلاة بضرورة احترام الإجراءات الوقائية والالتزام بالتباعد الجسدي وعدم التراخي في التقيد ببرتوكول إعادة فتح المساجد؛

– ضرورة ارتداء الكمامات بالطريقة الصحيحة داخل المسجد؛

– ضرورة استعمال السجادات الخاصة؛

– وضع الأحذية بأكياس خاصة؛

– فتح المسجد 15 دقيقة قبل الصلاة و30 دقيقة قبل صلاة الجمعة؛

– قراءة الحزب الراتب مقتصر على السادة القيمين الدينيين فقط وبعد إغلاق أبواب المسجد”.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
17°
الأربعاء
17°
الخميس
16°
الجمعة
19°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M