بعد هجوم نوتردام.. وزير الداخلية الفرنسي: المهاجم هتف “من أجل سوريا”

06 يونيو 2017 18:28
وزير الداخلية الفرنسي: مهاجم "نوتردام" هتف "من أجل سوريا"

هوية بريس – وكالات

قال وزير الداخلية الفرنسي، جيرار كولومب، اليوم الثلاثاء، إن الرجل الذي هاجم شرطيا أمام كاتدرائية “نوتردام” في قلب باريس، هتف لحظة الاعتداء “من أجل سوريا”.

وأضاف كولمب، خلال مؤتمر صحفي عقده أمام الكاتدرائية، أن “شرطيا تعرض في نحو الساعة (16.20 بالتوقيت المحلي/ 14.20 تغ) لاعتداء من قبل شخص”.

وتابع أن “دورية تتألف من 3 شرطيين كانت موجودة بالمكان لتأمين السياح (يزورون الكاتدرائية)، حين جاء رجل خلف الدورية، وكان مسلحا بمطرقة، وبدا بالاعتداء على أحدهم”.

ووفق الوزير، فإن “أحد زملاء الشرطي المستهدف بالاعتداء أطلق النار على المهاجم”، لافتا أنه تم نقل الشرطي والمعتدي إلى المستشفى لـ “تلقي الرعاية الطبية”.

كما أشار أن “الملف يخضع لمتابعة المدعي العام للجمهورية.

ولم يعلن الوزير عن هوية المهاجم أو جنسيته ولا عن دوافعه.

ويأتي الهجوم بعد أيام قليلة من الهجوم المزدوج الذي استهدف العاصمة البريطانية لندن، وأسفر عن سقوط 7 قتلى، و48 مصاباً، 21 منهم في حالة حرجة، حسب شرطة المدينة.

والسبت الماضي، شهدت لندن هجوما مزدوجا، حيث قامت حافلة بعملية دهس استهدفت مارة في منطقة جسر لندن، وتوجّهت بعد ذلك نحو منطقة بروغ ماركت، ونزل منها 3 مهاجمين قاموا بطعن المارة.

وتفرض فرنسا حالة الطوارئ في كامل أراضيها وذلك منذ استهدافها مطلع 2015 بسلسلة من الهجمات الإرهابية التي خلفت أكثر من 230 قتيل، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
10°
18°
الثلاثاء
17°
الأربعاء
17°
الخميس
19°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M