قبل ظهوره بـ3 سنوات.. غيتس حذر ترامب من “الوباء القاتل”

12 مايو 2020 23:15
بيل غيتس يرفض طلب ترامب

هوية بريس – متابعات

أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال” بأن مؤسس مجموعة مايكروسوفت الملياردير الأميركي بيل غيتس، حذر الرئيس دونالد ترامب من التهديد الذي تمثله الأوبئة على الولايات المتحدة.

خلال اجتماع عقد في برج ترامب مع الرئيس المنتخب قبل شهر واحد والذي تقلد السلطة رسميا في يناير 2017، ناقش بيل غيتس مخاطر الأمراض المعدية، وحث ترامب على إعطاء الأولوية لجهود التأهب في البلاد، وهي النصيحة التي قدمها شخصيًا لمرشحي الرئاسة الآخرين في عام 2016 أيضا، وعلى رأسهم هيلاري كلينتون، وفقا للصحيفة.

وتجاوز عدد الوفيات بفيروس كورونا، في الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، حاجز الثمانين ألف حالة، بينما بلغ عدد الإصابات حوالي 1340000 إصابة، بحسب إحصائيات مختلفة.

ولم يكن تحذير غيتس لترامب جديدا، فخلال حديث سابق عام 2015، قال مؤسس مايكروسوفت إن الفيروسات تشكل “أكبر خطر لحدوث كارثة عالمية” مقارنة بالتهديدات الأخرى.

وقال غيتس خلال الحديث: “إذا قتل أي شيء أكثر من 10 ملايين شخص على مدى العقود القليلة المقبلة، فمن المرجح أن يكون فيروس شديد العدوى وليس حربا. ليس صواريخ بل ميكروبات”، مضيفا أن الدول أنفقت مبالغ ضخمة من المال من أجل تفادي الحرب النووية لكنها لا تنفق بالكاد أي شيء على “أنظمة لوقف الأوبئة”.

وفي سنة 2010، كان بيل غيتس قد حذر من وباء وشيك في العالم، عقب انتشار فيروس “إتش وان إن وان” في سنة 2009.

وبحسب موقع “سي إن بي سي”، فإن بيل غيتس وزوجته وضعا مخزونا احتياطيا من الطعام داخل بيتهما، قبل سنوات من ظهور فيروس كورونا الحالي الذي ظهر في الصين في ديسمبر 2019، وأحدث شللا في الاقتصاد العالمي.

وقالت ميليندا غيتس: “لقد تحدثنا حول هذا الأمر قبل عدة سنوات، وتساءلنا بشأن ما يمكن أن يقع في حال لم يكن هناك ما يكفي من الماء النظيف أو الغذاء، أين يمكننا أن نذهب، وماذا يمكن أن نفعل كعائلة؟ وتبعا لذلك، رأينا أنه من الواجب أن نتولى القيام بهذه الأمور بأنفسنا”.

وأوضحت غيتس أن العائلة وضعت كمية من الغذاء في الطابق السفلي من البيت، مضيفة: “نحن جميعا في الوضع نفسه، لأن المرض يهدد الجميع”.

وأقرت زوجة بيل غيتس بالامتيازات التي تحظى بها العائلة الثرية، لا سيما أن عائلات كثيرة حول العالم تجد صعوبة في تأمين حاجياتها، في إشارة إلى التداعيات الاقتصادية المترتبة على تفشي الوباء.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. غيتس أفاك مخادع و لا يجوز لمسلم بلغ قسطا من الوعي تبجيله و المبالغة من الرفع من قدره دون علم بمن هو هذا المجرم حقيقة. كل مقالاتكم عن هذا المخادع تتميز بسطحية و سذاجة كبيرة و كأنكم تعرفون الرجل جيدا. ثم لا تملون من التركيز على أنه مؤسس مايكروسوفت علما أن هذا الأمر يعرفه الصغير و الكبير. من منا لا يعرف أنه مؤسس مايكروسوفت؟ و الطريف أنه الآن على رأس مؤسسة بيل و ميلندا غيتس الخيرية بين قوسين التي أيضا تنتج اللقاحات السامة و استقال منذ مدة من مايكروسوفت. فلماذا لا تذكرون أنه على رأس مؤسسة بيل و مليندا غيتس التي تبيع اللقاحات و تتركون الحديث عن ماضيه مع مايكروسوفت؟ بدءا ، لماذا برأيكم ترك مايكروسوفت أصلا و خصص كل وقته للقاحاته ؟ هذا الأفاك الذي تعظمونه لعله أكبر مجرم على وجه الأرض حاليا . هل تدرون أنه تعمد تعقيم عشرات آلاف نساء قرى الهند من خلال لقاحاته السامة و طردوه من الهند؟ هل تعلمون شيئا عن لقاحاته التي قتلت العديد من الأفارقة بعد أن جربت عليهم بتواطؤ مع سلطات بلدانهم؟ هل تعلمون أنه أحد الممولين الرئيسيين لما يسمى منظمة الصحة العالمية و بذلك لن يحقن ملايير البشر ضد كورونا مع حلول موسم الشتاء القادم إلا بلقاحات غيتس السامة؟ كفوا عن تبجيل هذا الشخص من فضلكم ما دمتم لا تعلمون عنه سوى أنه ملياردير و مؤسس مايكروسوفت فذلك من التضليل و ترقبوا لأن هذا البلاء الذي سلط على البشرية يحضر لكم و لنا جميعا مفاجأة جميلة جدا مرتبطة بلقاحاته ضد كورونا. سترون المزيد مع حلول الشتاء. قولوا إنها نظرية مؤامرة أو إني من أنصار ترامب. لا مشكلة. فقط كفوا عن تبجيل شخص لا تعلمون عنه شيئا سوى كونه مليارديرا و مؤسس مايكروسوفت.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
17°
الخميس
16°
الجمعة
19°
السبت
20°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M