عضوا الكونجرس في القاهرة: ما حدث بمصر انقلاب عسكري

07 أغسطس 2013 02:40

 

هوية بريس – المفكرة

الأربعاء 07 غشت 2013م

وصف كل من السيناتور “جون ماكين” والسيناتور “ليندسي جراهام”، عضوا مجلس الشيوخ الأمريكي الثلاثاء من القاهرة، ما يحدث في مصر بأنه “انقلاب عسكري لأن انتقال السلطة لم يتم عبر انتخابات نزيهة”.

وفي فضيحة جديدة لوسائل الإعلام الرسمية، قطع التليفزيون المصري البث عن مؤتمر لعضوي الكونجرس الأمريكي اللذين يزوران مصر الآن بعد أن صرحا بأن ما حدث في 3 يوليو هو خطأ ووصفاه بأنه انقلاب عسكري.

فقد قال “ليندسي جراهام”: المسؤولون عن الحكومة المصرية الآن لم يجر انتخابهم والمنتخبون في السجون .. كيف يمكن تفسير ذلك؟

وأضاف في مؤتمره الصحافي بالقاهرة: ليتحسن الوضع يجب الجلوس على طاولة الحوار..الاعتقالات السياسية ليست “حلا ناجحا “لابد من إطلاق سراح السجناء السياسيين.

وتابع: ما يحدث في ‫‏مصر سيقرر مصير المنطقة كلها، ووصفنا ما حدث بمصر بالانقلاب لأن نقل السلطة لم يتم عبر الانتخابات.

بينما قال “جون ماكين”: لست هنا لأقلب صفحات التاريخ لأعيد تعريف ما هو الانقلاب؟

وأضاف أن شيطنة أميركا بوسائل الإعلام المصرية سيضر بعلاقاتنا، وندعو السلطات المصرية لوضع جدول زمني لتعديل الدستور.

وفي نفس السياق أكد الدكتور صدقة بن يحيى فاضل، عضو مجلس الشورى السعودي وأستاذ العلوم السياسية بجامعة الملك عبد العزيز، أن ما شهدته مصر يوم 3 يوليو هو انقلاب عسكري مكتمل الصورة.

وشدد بن يحيى، في مداخلة له عبر قناة الجزيرة مباشر مصر، على أن أخطاء الرئيس المصري محمد مرسي ومؤسسة الرئاسة لا تبرر الانقلاب عليه. 

وطالب عضو الشورى السعودي بإطلاق سراح الرئيس مرسي وتمكينه من صلاحياته، بجانب الإفراج عن كافة السياسيين، وتشكيل لجنة من ألوان الطيف المصري لتعديل مواد الدستور المختلَف عليها.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
28°
25°
الجمعة
24°
السبت
23°
أحد
24°
الإثنين

كاريكاتير

منظمات إندونيسية: اتفاق التطبيع الإماراتي ـ الإسرائيلي "جريمة"

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان