شهادات مرعبة جديدة حول أوضاع مسلمي إفريقيا الوسطى

04 نوفمبر 2015 19:04
شهادات مرعبة جديدة حول أوضاع مسلمي إفريقيا الوسطى

شهادات مرعبة جديدة حول أوضاع مسلمي إفريقيا الوسطى

هوية بريس – متابعة

الأربعاء 04 نونبر 2015

أدلى أحد المسلمين في أفريقيا الوسطى بشهادة تكشف حقيقة الأوضاع التي يعيشها المسلمون.

وقال “تركنا لوحدنا في مواجهة مصيرنا، حتى أننا لم نعد نجرؤ على الخروج”.

وأضاف التاجر هارون غايا: نحن نموت ببطء.. لازلنا أحياء بفضل الله فحسب، لكن إلى متى سيستمر هذا الوضع؟!

 لقد اعتقد المراقبون أن الأوضاع هدأت نسبيا إلا أنّ الأحداث على الأرض سرعان ما فنّدت جميع التوقعات، مع سقوط نحو 90 قتيلا وإصابة مئات آخرين بجروح، وذلك منذ سبتمبر الماضي، بحسب مصادر رسمية.

سلسلة من أحداث العنف والانتقام لم تشهد انقطاعا منذ مقتل شاب مسلم، يوم عيد الأضحى الماضي، قبل نحو شهر ونصف، على أيدي ميليشيات “أنتي بالاكا” المسيحية.

يوسف، مسلم يقيم بحي “البي. كا 5” ببانغي، وأب لـ3 أطفال، قال للأناضول معقّبا عن أحداث العنف الأخيرة “مشهد الجثث المفصولة عن رؤوسها وقطع اللحم البشري المتناثر لا تزال تطارد مخيلتنا.. نحاول تهدئة أطفالنا لأن معظمهم أصيب بصدمة نفسية”.

وأضاف، إنّ “الوضع الراهن أسوأ بكثير مما كان عليه من قبل، فقبل عامين، لم تكن هناك سوى الأنتي بالاكا، لكن اليوم انضاف إليها المحاربون القدامى في صفوف الجيش النظامي”.

وكانت فرنسا قد تدخلت عسكريا بدعوى حماية المدنيين إلا أنها فشلت في الحفاظ على حياة المسلمين وتركتهم فريسة للمليشيات النصرانية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
23°
الأربعاء
23°
الخميس
24°
الجمعة
24°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M