المئات رفقة أفراد من أسر معتقلي الريف يحتجون في الرباط لاستنكار الأحكام القاسية ضدهم والمطالبة بإطلاق سراحهم



عدد القراءات 740

المئات رفقة أفراد من أسر معتقلي الريف يحتجون في الرباط لاستنكار الأحكام القاسية والمطالبة بإطلاق سراحهم

هوية بريس – عبد الله المصمودي

احتج مئات المواطنين رفقة أفراد من أسر وعوائل معتقلي حراك الريف، عشية اليوم أمام مبنى البرلمان بالرباط، رافعين شعارات تستنكر الأحكام القاسية التي صدرت مساء أمس الثلاثاء ضد معتقلي حراك الريف، بلغت 20 سنة في حق الزفزافي وآخرين.

وطالب المحتجون بإطلاق سراح المعتقلين، لأنهم أبناء الشعب، وليس لهم جريرة سوى أنهم طالبوا بحقوقهم وحقوق إخوانهم بما يحقق العيش الكريم.

واستنكر المحتجون الذين تحركوا في مسيرة مصغرة قرب البرلمان، توظيف القضاء للانتقام من المناضلين، وعدم استقلاليته في إصدار أحكامه.

كما اختاروا التصعيد أكثر بالتنديد بالسياسة التفقيرية للدولة، وبحمايتها للفاسدين، في مقابل إرهاب وسجن المناضلين، مع رفع شعار: “هي كلمة واحدة، هاد الدولة فاسدة”.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق