د. تلجراف: نوبل منحت جائزتها للسلام هذا العام للأسد!

12 أكتوبر 2013 12:26

هوية بريس – المفكرة

السبت 12 أكتوبر 2013م

تحدث تقرير لصحيفة الديلي تليجراف عن “منح نوبل للسلام لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية”، متطرقًا إلى غضب المعارضة السورية، والذي اعتبرته جائزة لنظام بشار الأسد.

وأوضح التقرير أن المعارضة السورية استهجنت بشدة قرار هيئة الحكام منح جائزة نوبل للسلام عن عام 2013 للمنظمة الدولية لمنع استخدام الأسلحة الكيماوية، بعد قبولها الوساطة في نزع السلاح الكيماوي لبشار الأسد، والذي تسبب في مقتل الآلاف مقابل تجنيبه ضربة عسكرية غربية، وأنه يعتبر جائزة في حد ذاته لنظام بشار الأسد.

وبحسب الصحيفة، فإن ثوار سوريا يرون أن هذا القرار يدعم قبضة الأسد على السلطة في البلاد، ويمثل طعنة للمعارضين.

ومنحت لجنة جائزة نوبل للسلام جائزة هذا العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية، التي تعمل حاليًا على تدمير الأسلحة الكيماوية في سوريا.

وقد أرسلت المنظمة مؤخرًا مفتشين وخبراء إلى سوريا لتدمير الأسلحة الكيماوية التي تمتلكها الحكومة السورية.

وستحصل المنظمة نظير فوزها بالجائزة الأشهر بين جوائز نوبل على ميدالية ذهبية ومبلغ قدره 780 ألف جنيه إسترليني.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
21°
أحد
21°
الإثنين
21°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!